أخبار الأهلي الملكي

مدرب إسبانيا عن «زلزال لا كارتوخا»: أحد الأيام النادرة جدًّا

الرياض | فريق التحرير

أبدى لويس إنريكي المدير الفني لمنتخب إسبانيا، سعادة غامرة عقب الفوز التاريخي على ضيفه الألماني بسداسية قاسية، وحسم تذكرة التأهل للمرحلة النهائية لدوري الأمم الأوروبية لكرة القدم، مشددًا على أن اللاروخا جنى ثمار المردود القوي طوال منافسات البطولة.

وقال إنريكي، في تصريحات صحفية، بعدما خطف المنتخب الإسباني صدارة المجموعة الرابعة لحساب المستوى الأول للبطولة القارية من أنياب الألمان: «هذا الفوز العريض يرجع الفضل فيه إلى كافة مكونات الفريق، حتى هؤلاء اللاعبين الذين لم يشاركوا في المباراة».

واعتبر مدرب اللاروخا أن من الظلم تحديد لاعب معين ليكون رجل المباراة بعد العرض المثالي أمام الماكينات، مشددًا على أن الضغط على فريق بحجم ألمانيا في كل شبر على أرض الملعب؛ أمر يحتاج إلى كل لاعب من الدفاع إلى الهجوم.

وأضاف إنريكي: «دون شك، هذا أحد الأيام النادرة جدًّا في كرة القدم.. عندما يسير كل شيء تمامًا وفقًا للخطة.. الفريق دخل المباراة بحماس شديد، وفعل كل شيء بطريقة صحيحة، وهذه تكون النتيجة عندما تمتزج الجودة مع السلوك السليم».

وختم مدرب منتخب إسبانيا تصريحاته: «لم نكن نستحق خسارة أي مباراة في مشوار دوري أمم أوروبا.. أحرزنا 13 هدفًا واستقبلنا 3 فقط، والأرقام تتحدث عن نفسها، لكن الآن نشعر بسعادة غامرة.. هذه دفعة حقيقية للاعبين، ولا بد أن نستمتع بتلك اللحظة كثيرًا».

وتأهل المنتخب الإسباني للمحطة قبل الختامية من النسخة الثانية لبطولة دوري أمم أوروبا، بعد الفوز الكاسح على نظيره الألماني، بسداسية دون رد، في المباراة التي جمعتهما مساء أمس الثلاثاء، على ملعب لا كارتوخا بمدينة إشبيلية.

واستعاد رفاق القائد سيرجيو راموس زمام الأمور، بعدما كان الألمان على مرمى نقطة وحيدة من حجز بطاقة العبور إلى نصف النهائي القاري، بعد تعثر إسبانيا أمام سويسرا، بهدف لكل طرف، السبت الماضي، في موقعة شهدت إهدار ركلتي جزاء، وسبقتها خسارة صادمة على يد أوكرانيا، بهدف نظيف، الشهر الماضي.

ولقَّن الإسبان الضيف الألماني درسًا قاسيًا في ليلة تألق المهاجم الشاب فيران توريس الذي وقع على ثلاثية «هاتريك»، ليرفع اللاروخا رصيده إلى 11 نقطة، في صدارة المجموعة بفارق نقطتين أمام المانشافت، ويلحق بفرنسا إلى نصف النهائي.

وتُعد سداسية إسبانيا ثاني أكبر هزيمة، وثالث أكبر حصيلة من الأهداف في مرمى المانشافت على مدار التاريخ، الذي شهد خوض 968 مباراة حتى الآن؛ حيث كانت أسوأ هزيمة سابقة للفريق عندما خسر 9–0، أمام المنتخب الإنجليزي في 1909، كما خسر أمام المجر 8–3، في دور المجموعات لبطولة كأس العالم 1954.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى